islamaumaroc

جددت عهد الراشدين تقى وإحسانا وزهدا

  محمد بنبين

270 العدد

أرأيت رب التاج في عيد الشباب وقد تبدى وشهدت جبريلا يمد عليه ظل الله مدا ونظرت تطواف القلوب بساحة العرش المفدى وسمعت تسبيح الوفود بحمده وفدا فوفدا وحفيد اسماعيل رب الملك من أغنى وأسدى
 يهب النضار كأنــه          من فيض جدواه استمدى
 وكأنما هو عالـــم            بالكيمياء أصاب جــدا
 يدع الترب تبرا فهـل        شهد الورى للثاني ندا
أني ساكت سمعت  أدعية له وسمعت حمدا عش يا أبا العزمات والبس من نسيج الملك بردا ها صولجان الملك من شجر الجنان إليك يهدى حدت علا صيد الملوك ولا أرى لعلاك حدا فابن الرجال بناية يشقى العدو بها ويردى أي الملوك أجل منك مكانة وأعز جندا؟ من منهم كفاه يوم البذل من كفيك أندى؟ من منهم نامت       رعيته وقام الليل سهدا؟
من منهم سامــــاك أو      سامى جلالك أو تحــدى؟
من منهم أوفى حجـــا      وحصافة وابر وعــــدا؟
في الشرق فانظر هل       ترى حسبا كسيدنــا المفـدى؟
وإليك مكة هلا ترى أحدا بها وإليك نجدا لم يرتفع في الشرق تاج فوق تاج الثاني مجدا جددت عهد الراشدين تقى وإحسانا وزهدا ونرى عليك ميخايل الخلفاء إنصافا ورشدا جلت صفاتك كم محوت أسى وكم اوريت زندا رويت أفئدة الرعية من هواك.. فكيف تصدى؟
فإذا نهيت فطاعـــة         وإذا أمرت فلا مـــردا
أعطوك طاعة مخلـص     ومنحتهم عطفـــا وودا
فتحت أعيننا فأبصرن الضياء وكن رمدا وأقمت دار للحديث تشد أزر العلم شدا من ذا يطيق لبعض ما اصلحت أو أسديت عدا
دم يامليك مؤيــدا           بالمال والأرواح تفــدى
ويدم ولي العهد في حفظ وفي سنن المفدى ويريد ربي في الرشيد وما تؤهله وسعدا.

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here