islamaumaroc

جلالة الملك الحسن الثاني قريب للثوار المجاهدين الفلسطينيين

  دعوة الحق

150 العدد

استقبل جلالة الملك الحسن الثاني في يوم 20-1-37 السيد ياسر عرفات رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي كان مرفوقا بالسيدين أبو يوسف و أبو  مروان و عضوي الجنة التنفيذية للمنظمة المذكورة و ممثيليها في الرباط و جرت هذه المقابلة بحضور السيد أحمد عصمان الوزير الأول الحاج باحنين وزير الدولة ووزير الخارجية والدكتور محمد بنهيمة وزير الداخلية.
وفي أعقاب المقابلة التي استمرت ساعة وربع أدلى السيد ياسر عرفات بالتصريح التالي:
" لقد تباحثت مع جلالة الملك الحسن الثاني حول وضعية عامة تخص القضية الفلسطينية والموقف العربي وكذلك حول مؤتمر وزراء الدفاع و تنسيق الجهود في الدول الإسلامية و الإفريقية.
وقد وجدت من صاحب الجلالة كعادته كل تفهم و إيجابية و خير.
وليست هذه أول مرة نصادف فيها مثل هذه الموافق فهو يعتبر قريبا للثوار و المجاهدين الفلسطينيين وقريبا للشعب الفلسطيني الذي يمر في هذه المرحلة بظروف دقيقة حيث  هجمة شرسة وهو يمارس القتال منذ مشروع روجرز و حتى الآن بشكل قوي  و أنا متجشم خيرا من هذه المقابلة.

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here