islamaumaroc

ذكرى مولد النبوي

  دعوة الحق

119 العدد


هبت الدنيا فطنة وانتباها          ورثت في سعا العلى مقلتاها
تبتغي الهدي والرشاد مع النو    ر كفى من شقائقها ما دهاها
طالما ذاقت الامرين من جهـ     ل وظلم في صبحها ومساها
طالما قاست الشدائد حتى         لم يعد في احتمالها مبتغاها
تلك كانت احوال سالف عهد     مثقل بالهموم يغلو سفاهـــا
واذا خصلة توالت تباعا          ايقن الناس ان اذا منتهاهــا
ادركوا ان منقذا سيوافيـ          ـهم قريبا عشية او ضحاها
                     **********
فقد اتى الفجر ينسج الدجن نورا   تتباهى السماء اذ قد اتـاها
والصباح البهيج يقفو الليالي       يتقضى فلولها ودجــــــاها
عله يستطيع من قبلها ان           يبصر الطلعة البهى سناها
كوكب الارض في حراك دؤوب  يسرع الخطو يبتغي ملتقاها
وكذا النجم في سماه شغوف       يتمنى لو استطاع اجتـــلاها
بينما الشمس في تساميها ودت    لو يلف البلاد اسنــى ضياها
والرياض الفيحاء تعبق عطرا    ويحيل الاجواء طيـــبا شذاها
نمتم الزهر وشيها فبياض         واحمرار وخـــضرة تتباهى
كيف لا والربيع حب وخير       وحياة تحلـــو لمن قد بــلاها
كيف لا والبلاد ترتقب البشـ      ـرى وتحقيق بنت وهب رجاها
مولد المصطفى الكريم هو البلـ    ـسم للعرب جــاءها فشفاها
جاءها المصطفى الكريم على فتـ   ـرة رســـل تامنت وهداها
حملت مشعل الديانة والرحـ      ـمة والوحي والهدي وسواها
ودعت سائر الشعوب اليها        فتلقتها مبديات رضـــــــاها
 كبرت كلمة وتبا لمن يز          عم ان الاسلام لما دعــــاها
 لبت الدعوة الكريمة كرها       لا ورب السما فذا مشتهاهــا
                      **********
يا رسول الاله خدها عهودا        لا غموضا ينتابها لا اشتباها
لا يرى في الاسلام من خانها يو  ما ولا عاش في الحمى معتل في سماها
حضنته القلوب جيلا فجيــــــلا    وتفديـــــــــــه دايما بدماها
                     **********
هذه القدس يا رسول الهــــي       قبلـــــة دنس العدو تراها
اضحت اليوم في الاسار تعاني     فكك الله اسرها وحماها
وفلسطين كلها وبلاد الـ   ـعرب    قــد داسها العدو ابتلاها
طغمة سامت الا هالي عذابا        حرمتهم ترابهم والمياها
شردتهم فاصبحوا دون ماوى      واستباحت حمى المقدسات قواها
ذبحت قتلت واحرقت الطفـ        ـل بطون النساء سال معاها
طغمة السوء والفساد اذا سا       دت تسوء الحياة تحت لواها
يشهد الله انها ستلاقـــــــى         ضعف اضعاف ما جنته بداها
                   **********
ليلة المولد الكريم تعالى          في سما المغرب العزيز صداها
ليلة ترتدي البهاء فتبدو           كعروس تزهى بحسن حلاها
ليلة تبعث الفتاء فيسري          في عروق الحياة ماء صباها
ليلة ارسلت علينا شعاعا         قدسيا يحبو النفوس هــــداها
قدسيا اراه في طلعة المو       لى مليك البلاد حامي حماها
عبقري ينمى الى عبقري       وسليل الامجاد عقلا وجاهــا
خير من قاد شعبه لفلاح       وصـــــلاح ورفعة فاقـــتناها
(حسن) الاسم والمسمى       واعظم  بمزايا فريدة احتواها
يحتفي بالرسول مولده الافـ   ـدس عاشت ذكراه عاش بهاها
كل يوم له صنائع تترى   في   دنا الفضل لا تني في خطاها
في دنا العلم والسياسة والد   ين ودنيا النماء غصت رقاها
همة تحفز الشباب الى الجـ   ـد فيلقي الصعاب لانت قناها
همة تدفع البلاد الى المجـ    ـد فتعلو السماء حتى سهاها
همة تبعث العزائم اقوى      وتحيل البلاد اعظـــــم جاها
همة لا ارى لها من مثيل     فتعالى الاله ربــــي براها
                  **********
اننا شعبك الموحد الا         ما وامالا جــــمة لا تناهى
حبنا فيكم افانيـــن ود         رفع النيل والولا مستواها
خض بنا ما تشاء سلما وحربا  لا نهاب الاعداء عند لقاها
فبنو المغرب العظيم اسود الـ  ـحرب لا يعباون حر لظاها
منقبات لهم بكل مكان          قد رواها الزمان حين وعاها
                   **********
يا مليك البلاد والسعد يحدو   وفخار الامجاد يعلو الجباها
غرس ايدي الكرام ابائك الغـ  ـر الميامين سقى الله تراها
دم لشعب او امة تتعالى      في سما المجد شامخات بناها
امة باركت فعالكم العظـ     ـمى التي فاق كل حصر مداها
وليعش سيد البلاد ولي الـ   ـعهد تبلغ به البــــــلاد مناها

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here