islamaumaroc

[كتاب] الجامع الكبير (للسيوطي)

  دعوة الحق

العددان 78 و79

عندما قرأت في العدد 43 من مجلة (المكتبة) العراقية الغراء الراقية التي تصدرها (مكتبة المنثى) ببغداد لصاحبها العالم الأريحي قاسم محمد الرجب. الصادر في جمادى الأولى 1384 (ص 13) خبر تصوير (كتاب الجامع الكبير) للسيوطي استعدادا لطبعه. وتعقيب المجلة على هذا الخبر بأن هذا الكتاب لا يوجد منه في العالم غير نسختين !. إحداهما في تونس. لم أزد على أن تبسمت ابتسامة خفيفة من هذا الادعاء. وحملت ذلك على ما اعتدناه من إخواننا عرب المشرق من جهلهم بشؤون المغرب. وتسرعهم إلى إصدار أحكام باتة على غير أساس. أما وقد قرأت نفس التعليق في مجلتنا (دعوة الحق) الغراء في عددها الثالث من سنتها الثامنة المؤرخ برمضان 1384 هـ (ص 125) فقد رأيت من الواجب إصلاح هذا الغلط الفظيع، بالإشارة إلى بعض ما يوجد بالمغرب مما وقفت إليه من النسخ الكاملة والأجزاء المفردة من كتاب (جمع الجوامع) المعروف بالجامع الكبير، مع الإشارة إلى المكتبة التي يوجد بها ورقمه بها مبتدئا بما يوجد في الخزانة العامة بالرباط.

1) – رقم 26 ق
نسخة مغربية جيدة في سبعة أجزاء خطوطها مختلفة، يوجد منها ستة أجزاء، وينقصها الجزء السادس الذي يتضمن من مسند علي ابن أبي طالب إلى مسند أنس ابن مالك.
ويقع الجزء الأول في 429 ص مقياس 26/21 ومسطرته بين 24 و30.
ويقع الجزء الثاني في 443 ص مقياس 2 – 1 28/2/211 ومسطرته بين 26 و27.
ويقع الثالث في 501 ص مقياس 25/20 ومسطرته 29 وتاريخ نسخه 1092.
ويقع الرابع في 526 ص مقياس 2/1 26/20 ومسطرته بين 20 و30 وتاريخ نسخه كسابقه سنة 1092 هـ.
ويقع الخامس في 625 ص مقياس 26/20 مسطرة 29 تاريخ 1092 أيضا.
وأما الجزء السابع فهو مبتور الأول بنحو ورقة. وفيه 501 ص مقياس 26/19 ومسطرته بين 29 و30 وتاريخه 1094.
وهذه النسخة من أوقاف الجامع الأعظم بمدينة مكناس. اشتراها الناظر العربي بن عبد القادر بن ضيف الله المعروف بالشاهد، من الفقيه علي بن أحمد الحريشي بخمسين مثقالا عام 1096 هـ وبهامش أول ورقة موجودة من المجلد السابع وثيقة تتضمن شراءه ممن وجد عنده مبتورا بدون سفر وذلك بعد سنة 1200 (أرقام الآحاد والعشرات مزقتها يد مجلد الكتاب 1).

2) – رقم 769 ق.
نسخة مشرقية جيدة في سبعة أجزاء يوجد منها ستة. وينقصها الجزء الأول, أول الجزء الثاني حرف الباء وفيه 389 ص مقياس 29/21.
وفي الثالث 455 ص مقياس 2/1 29/21 وفي آخره أنه كتب لشهاب الدين أحمد العجمي الوفائي.
وأول الرابع كتاب المسانيد وفيه 459 ص مقياس 31/2/1 21.
وفي الخامس 494 ص مقياس 31/2/1 21 وفيه يوجد الجزء الناقص من النسخة السابقة.
وفي السادس 457 ص مقياس . 30/22.
وفي السابع والأخير 472 ص مقياس 3/1 30/21 وتاريخ نسخة 1002 هـ. ومسطرة النسخة كلها بين 32 و33 وهي من أوقاف زاوية تامكروت الناصرية.

3) – رقم 366 ق.
الجزء الأول فقط. وينتهي بانتهاء حرف الدال.
بخط مشرقي. يقل فيه نقط الحروف المعجمة، كتبه محمد بن أحمد البساطي الشافعي، بتاريخ 917 -أي بعد وفاة المؤلف بست سنوات- وفي آخره :
بلغ مقلبة جيدة على نسخة المؤلف، ومنها نقلت. يقع في 912 صفحة، مقياس 2 – 1 23/16 مسطرته بين 29 و33 وهو من أوقاف مكتبة تامكروت الناصرية.

4) – رقم 788 ق.
الجزء الأول ينتهي بانتهاء حرف الألف. بخط مشرقي مختلف، كتبت فيه العناوين وأوائل الأحاديث ورموز المخرجين بالحمرة.
يقع في 678 ص مقياس 2/1 26/2/1 18 ومسطرته بين 33 و35 وهو من أوقاف زاوية تامكروت الناصرية، اشتراه أبو عبد الله محمد بن ناصر من مصر بمائة قرش.

5) – رقم 1935 ك.
جزآن : الجزء الأول ينتهي بانتهاء الهمزة والياء.
والجزء الرابع مبتور الأول والأخير يبتدئ أثناء مسند أبي بكر، وينتهي أثناء مسند عمر وهما معا بخط مشرقي، وأول الأحاديث ورموز المخرجين بالحمرة وفي أول صفحة من الجزء الأول لوحة بالذهب والألوان، كتب فيها اسم الكتاب والمؤلف، وفي هوامشه توقيفات وطرر بخط مغربي، وقبل الورقة الأخيرة ورقتان بخط مغربي.
أما هوامش الجزء الرابع فهي خالية من الطرر والتعاليق.
يقع الأول في 558 ص مقياس 2/1 25/19 ومسطرته بين 30 و33 ويقع الرابع في 472 مقياس 19/28 ومسطرته بين 32 و33.

6) – رقم 1964 ك.
الجزء الثاني، أوله : اليد العليا خير من اليد السفلى. وآخره : مملوك يكفيك. فإذا صلى فهو أخوك..... الخ، بخط مغربي جميل. كتبت أوائل الأحاديث فيه بالأحمر ورموز المخرجين بحروف غليظة وبهوامشه طرر وتصحيحات وتوقيفات. يقع في 560 ص مقياس 28/19/ ومسطرته 25.

7) – رقم 177 ك.
الجزء الثاني، مبتور الأول. أوله : عق، كر، عن محمد بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه : الحق مع ذا... الخ، وآخره : من اشتكى منكم شيئا أو اشتكاه أخ له فليقل : ربنا الله ... الخ، بخط مغربي. وأول الحديث ورموز المخرج بالحمرة، وفي هوامشه بعض الطرر والإلحاقات. يقع في 320 ص مقياس 30/21 ومطرته بين 30 و35.

8) – رقم 1558 ك.
الجزء الثاني مبتور الأول تنقصه الورقة الأولى – وأول ورقة موجودة فيه متلاشية. أولها : ينزل الله على عباده أرزاقهم على قدر نفقاتهم... الخ، وآخر حديث فيه : من اشتكى منكم شيئا أو اشتكاه أخ له...، بخط مغربي جميل، وأول الحديث ورمز المخرج فيه بالحمرة، كتبه قاسم ابن علي بن محمد الحظري الشفشاوني، وأتمه غرة رمضان 1132هـ. يقع في 534 ص مقياس 30/20 ومسطرته 26.

9) – رقم 946 د.
الجزء الثالث، أوله : من شرب قلبه حب الدنيا... الخ، وآخره يوم الخلاص، وما يوم الخلاص الخ، وبآخره : انتهى الجزء الثالث من الجامع الكبير للإمام السيوطي رحمه الله وبتمامه تم الصنف الأول... وكان الفراغ منه ظهر يوم الثلاثاء سابع شوال المبارك عام 1132، والغالب على الظن أن كاتبه هو كاتب الجزء السابق. بخط مغربي جميل، كتبت فيه أوائل الأحاديث ورموز المخرجين بالحمرة يقع في 450 ص مقياس 30/22/1 20 ومسطرته 26.

10) – رقم 1935 ك.
الجزآن الرابع والخامس، من تجزئة عشرة أجزاء.
أول الرابع : من آتاه الله علما فلم يؤد زكاته الخ، وينتهي الخامس بانتهاء حرف الياء وفي آخره : تمت مراجعته صبيحة الأحد ثامن حجة 1296هـ. وهما بخط مغربي جميل، كتبت فيهما العناوين وأوائل الحديث ورموز المخرجين بالحمرة وحليت هوامشهما بطرر وتعاليق تتضمن زيادة بعض المخرجين، أو قيمة الحديث أو بعض الشروح.
ويقع الرابع في 415 ص مقياس 2/1 22/18 ومسطرته بين 16 و24 ويقع الخامس في 469 ص مقياس 2/1 22/18 ومسطرته بين 16 و24.

11) – رقم 450 ج.
بخط مغربي جميل، ملون مجدول. وبهامته بعض التوقيفات كان الفراغ من نسخه في منتصف صفر جزء أوله : عن حمدان قال : دعا عثمان بماء فتوضأ ثم ضحك... الخ، وفي آخره : ثم الجزء الثاني من المسانيد، ويليه : مسند أنس بن مالك.
الخير عام 1155 لأحد الأمراء أبناء المولى إسماعيل العلوي رحمه الله.
وهو يكمل النقص الواقع في نسخة مكتبة الجامع الأعظم بمكناس (رقم 26 ق) المتقدم وصفها.
أولا – وذلك من صفحة 23 منه إلى آخر الجزء، فهو على هذا الخامس أو السادس.
ويقع في 453 ص مقياس 31/2/1 21 مسطرته بين 31 و34.
هذه أجزاء الجامع الموجودة في مختلف أقسام مخطوطات الخزانة العامة بالرباط.
وأما في المكتبات المغربية العمومية الأخرى فيوجد :

12) – رقم 182 ل.
بمكتبة جامعة القرويين العامرة بمحروسة فاس وهي نسخة كاملة في 7 أجزاء بخط مشرقي جميل كان الفراغ من نسخ أحد أجزائها سنة 984 على يد محمد بن سليمان الصفصفي الشافعي، وهي من تحبيس أحمد المنصور الذهبي على خزانة القرويين سنة 1008 وعليها خط يده.
وفي القرويين أجزاء أخرى من (الجامع لكبير).

13) – رقم 62.
بمكتبة الجامع الأعظم بمكناسة الزيتون.
المجلد الأول. بخط مشرقي مبتور الأول والأخير.

14) – رقم 3872.
في مخطوطات القصر الملكي بالرباط وهي نسخة كاملة في سبعة أجزاء ملفقة.
الجزء الأول والثالث.
بخط مغربي جميل ملون كتبهما الحافظ أبو العلاء إدريس ابن محمد العراقي الفاسي المتوفى سنة 1184هـ.
وتاريخ الفراغ من كتابة الجزء الثالث يوم الجمعة 14 شوال 1141 وعليهما طرر وتعاليق. ولعلهما من النسخة التي ذكر الشيخ مرتضى الزبيدي في (معجمه) عن صاحبه الحافظ ابن عبد السلام الناصري تلميذ الحافظ العراقي أنه استدرك على السيوطي نحو عشرة آلاف حديث كان يقيدها في طرة (نسخته) (راجع فهرس ج 1 ص 201).
الجزء الثاني والسادس
بخط مشرقي جميل ملون، وبأول كل واحد منهما لوحة بالذهب والألوان فيهما اسم الكتاب والمؤلف وبهوامشهما طرر وتعاليق بخط مغربي، والسادس مبتور الآخر.
الجزء الرابع.
بخطوط مغربية مختلفة، وهوامشه خالية من التعليق والتوقيف.
الجزء الخامس.
بخط مغربي وعليه خط الحافظ أبي العلاء العراقي الفاسي بتملكه بالشراء وبهامشه توقيفات. وبآخره : انتهى السفر الخامس. فلعله سادس من نسخة ثمانية. أما بالنسبة لهذه الملفقة فهو خامسها.
الجزء السابع.
بخط مغربي وعليه تملك الحافظ أبي العلاء العراقي الفاسي أواخر شعبان 1175 وقد لاشت الرطوبة أوراقه الأخيرة.

15) – رقم 3873.
من مخطوطات القصر الملكي.
المجلدان الثالث والرابع.
من نسخة رباعية، يتضمنان (قسم المسانيد) –النصف الأخير من الكتاب-.
وهما بخط مغربي، وفي آخر الكتاب أنه كتبه نساخ من محروسة فاس ومكناس لسعيد بن أحمد الجزول (كذا) وأتموه سنة 1200 عن نسخة بخط سليمان بن سليمان الصفطي كتبها سنة 993 عن خط مصنفة وأن المكتوب له بذل الجهد في مقابلة ما كتبه له النساخ من :
هذه أربعون جزءا من الجامع الكبير عشرون منها بخطوط مغربية ويتكون من هذه الأربعين جزءا في مجموعها خمس نسخ كاملة وينقص النسخة السادسة جزآن إلى جانب جزأين من نسخة أخرى. ويلاحظ أن 22 منها توجد في مكتبات الأوقاف :
فلو أن الذي نقل خير أنه لا يوجد (في العالم) من الجامع الكبير إلا نسختان إحداهما بتونس كلف نفسه مشقة إجراء مكالمة تلفونية مع قسم المخطوطات بالخزانة العامة لما وقع فيما وقع فيه : خصوصا وقد علم الجميع أننا قد وفقنا –منذ الاستقلال- للعثور في مكتبات الأوقاف وفي مكتبات القصور الملكية على كثير من المخطوطات التي لا تكاد توجد في مكان آخر، ومما لا شك فيه أنه يوجد في المكتبات الخاصة بالمغرب عدة أجزاء أخرى من (الجامع الكبير) يتكون من مجموعها أكثر نم نسخة إن لم تكن في بعضها نسخة كاملة، فقد كنا نعرف عند شيخنا المحدث المدرس المؤلف الناسك النفاع مولاي أحمد بن الخضر العمراني رحمه الله نسخة كاملة استنسخها.
ولكن عدم الاهتمام بتسجيل ونشر قوائم بأسماء ما تضمه المكتبات المغربية الخاصة من مخطوطات يجعل من الصعب التعرف على ما في بلادنا من ذخائر تعتبر من أثمن ما يجب أن تعتز به من تراثنا الوطني.


العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here