islamaumaroc

ذكرى وفاة فقيد العروبة والإسلام محمد الخامس

  دعوة الحق

76 العدد

من مقام يتم فيه الهناء
من جنان الفردوس منبر الخيـ
غمر النفس والشهور بنور
نزلت بالشعاع من عالم الغيـ
أن روح الإبرار مشكاة نور
أن روح الإبرار تمسي ملاكا
ملكوت الالاه دار قرار
أنهم بوئوا مقاعد صدق
رفرفت في الجنان في الخلد روح
نبه الشعب للكفاح وأعطى
قد تخلى عن النعيم وعرش
لا حطام ولا سرير لملك
ثم عاد المليك عودا حميدا
لو رأيت الألوف وهي تنادي
والأيادي تشير والعين تبكي
والمليك الزعيم ينطق بالذكـ
لكاني بهجرة هي للحـ
ما تواني ولم يعقه انتصار
بغتة غادر الوجود ولكن
انه سيد الثياب زعيم
هو في الحكم عادل ليس يأتي
هو في الحق قوة ليس يخشى
هو للعلم ناشر ومريد
انه قد أقام دار حديث
هي للنور منبع وإلى العلـ
لم يعد للفخار عندك حد
كيف يأتي على مزاياك عد
رب الهم أمامنا سبل الخيـ
واجعل اللهم في الجنان فقيدا

 

ورياض ينالها السعداء
ـر واصل النعيم فاض السناء
قدسي فالروح منه صفاء
ـب نفوس أصحابها الصلحاء
فبهم يقتدى ويرجي اهتداء
سابحا في الأكوان كيف يشاء
لهم هكذا يكون الجزاء
ومع الأنبياء كان اللقاء
لعظيم سما به العظماء
مثلا يهتدي بها الكبراء
وارتضى أن يعيش وهو عناء
هو أجدى إذا يمس الآباء
تاجه النصر والوشاح الوفاء
مرحبا بالحبيب غاب الشقاء
من سرور وفي اللسان ثناء
ـر ويوصي بان يصان الإخاء
ـق ظهور وللجحود اختفاء
إنما خط كي يشاد البناء
كان في شبله العظيم العزاء
ملك الدين نهجه والوفاء
غير نهج تخطه الخلفاء
فذوو باطل هم الضعفاء
عصبة الحق عنده: العلماء
هي نهج الهدى وهي الرجاء
ـم سبيل وللحديث اصطفاء
فأياديك جلها النبغاء
عجز الكاتبون والشعراء
ـر وكن للأمير نعم الوفاء
في مقام يتم فيه البناء

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here